مساحة إعلانية

أنواع أورام الثدي الحميدة

أنواع أورام الثدي الحميدة
23

ورم الثدى الحميد

تعاني العديد من السيدات من الإصابة بأحد أنواع أورام الثدي الحميدة ، وذلك نظراً لما تتعرض له من تغييرات هرمونية مستمرة من حيث كونها آنسة ثم متزوجة ومن ثم أم حامل وأم مرضعة وتتوالي التغييرات الهرمونية لديها مع تعدد الإنجاب وغيره من العوامل الأخرى، ولا تشكل أنواع أورام الثدي الحميدة خطراً على حياة المريضة ولكن من الممكن أن تتشابه اعراضها مع أعراض أورام الثدي الخبيثة إلا حد يصعب التفريق بينهما، كما أنه هناك بعض أنواع أورام الثدي الحميدة لا تظهر أي أعراض لها على جسم المريضة ويتم الكشف عنها عن طريق الصدفة.

أورام الثدي:

يعد الثدي أحد أجزاء الجسم التي توجد فوق العضلة الصدرية الكبرى والعضلة المنشارية الأمامية، ويتكون من نوعين من الانسجة وهما الأنسجة الدهنية والأنسجة العدية والتي تكون مسئولة عن إنتاج الحليب، وهذا بالإضافة إلى الأربطة والأنسجة الضامة التي تكون شكل الثدي.

ومن الجدير بالذكر هنا أن الثدي يتعرض إلى الكثير من التغييرات طوال فترة حياة السيدة وذلك لأنه يعد أكثر أجزاء الجسم حساسية لهرمون البروجيسترون وهرمون الأستروجين واللذان يتغيران بشكل مستمر في كل شهر مع الدورة الشهرية، وهذا مما يتسبب في جعل الأنسجة الثديية عرضه للكثير من الأورام الحميدة منها والخبيثة، حيث أن سرطان الثدي أو أورام الثدي الخبيثة تعد ثاني أنواع السرطانات انتشارا في العالم بعد سرطان الجلد.

أنواع الأورام الحميدة للثدي:

هناك العديد من أنواع أورام الثدي الحميدة التي تختلف باختلاف سبب تكونها، كما أن لكل منها أعراضه الخاصة به والتي تختلف عن غيره، ومن بينها:

النوع الاول

  • كيسات الثدي وهي عبارة عن كتل مليئة بالسوائل تأخذ الشكل الكروي وتكون طرية في ملمسها تتحرك عند الضغط عليها، وعادة ما يحدث هذا النوع من أورام الثدي الحميدة مع اقتراب سن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية لدى السيدة، كما انها تظهر في خلال الأسبوعين السابقين لميعاد الدورة الشهرية وتزول بعد نزولها، ومن الجدير بالذكر هنا أنه يمكن علاج كيسات الثدي من خلال سحب السوائل التي توجد بها عن طريق إبرة رفيعة يدخلها الطبيب المختص في أنسجة الثدي ويسحب بها السوائل الموجدة بها.

النوع الثانى

  • تورم الثدي الفسيولوجي و يعرف أيضاً بالتغيرات الغدية أو التغيرات الكيسية الليفية، وهو ما تتعرض له السيدة أثناء الدورة الشهرية وذلك بسبب التغييرات الهرمونية التي تتعرض لها في هذه الفترة.

النوع الثالث

  • النخر الدهني وهي عبارة عن كتلة تظهر في الثدي نتيجة لتعرض أنسجته الدهنية لإصابة أو ضربة ، كما أنه على الأغلب ما تزول بمفردها، ويمكن إزالتها من خلال التدخل الجراحي.

النوع الرابع

  • الورم الغدي الليفي وهو ما يعد من أكثر أنواع أورام الثدي الحميدة شيوعاً وغالباً ما يحدث للسيدات دون سن الأربعين، وهو ما يحدث نتيجة زيادة نمو إحدى الغدد أو الأنسجة الضامة للثدي، كما انه عند الضغط عليها فإنها تتحرك تحت الجلد بشكل غير مؤلم وفي الغالب ما تزول بمفردها، كما أنه يمكن إزالتها من خلال التدخل الجراحي.

النوع الخامس

  • خراج الثدي وهو عبارة عن كتلة تتكون في أنسجة الثدي بسبب تعرضها لالتهابات وبالأخص لدى الأم المرضعة، وذلك حيث أنه عند إغلاق إحدى قنوات الحليب بالثدي فإنها تصبح مكاناً ملائماً لنمو ونشاط البكتيريا والتي من الممكن أن تدخل لها عن طريق تشققات الحلمة، وهو ما يتسبب بدوره في تكون خراجات الثدي والتي تتسبب في ارتفاع درجة حرارة الجس والشعور بألم بالثدي وأيضاً نزول قيح من الحلمة، ومن الممكن أن يتم علاجها من خلال الكمادات الدافئة وبعض المضادات الحيوية.

النوع السادس

  • ورم حليمي وهو عبارة عن مجموعة من الكتل الصغيرة تشبه البثور وتنمو في بطانة القنوات الثديية التي تكون قريبة من الحلمة، وغالباً ما يصاب بها السيدات فيما بين سن الأربعين والخمسين عام
اشتركي مجاناً بنشرة أنا لوزا لتصلك مختاراتنا المميزة على بريدك
اشتركي مجاناً بنشرة أنا لوزا لتصلك مختاراتنا المميزة على بريدك
استكشفي عالم الأزياء والمشاهير واللايف ستايل أولاً بأول !

التعليقات متوقفه

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد