مساحة إعلانية

متى يصبح الصداع النصفي أمراً خطيراً

متى يصبح الصداع النصفي أمراً خطيراً
15

اسباب الصداع النصفي

الصداع النصفي أو ما يسمى بالشقيقة هو أحد أنواع الصداع الذي يعاني منه الكثير من الأشخاص، والذي يصيب الجهاز العصبي في جسم الإنسان، حيث أنه في الغالب ما يصيب الأطفال والأشخاص في سن المراهقة أو من هم في المراحل الاولي من الشباب، ويصيب الصداع النصفي الأشخاص على هيئة نوبات متكررة من آلام في منطقة الرأس وبالأخص في جانب واحد منه أو في كلا الجانبين وتأتي علي شكل ألم نابض أو وخز مستمر ويستمر ما بين أربعة ساعات إلى يومين، ولكنه يمر بالعديد من المراحل أثناء الإصابة به، كما أنه في بعض الحالات الخطيرة منه يستوجب على المريض استشارة الطبيب وهو ما سوف نتناوله في مقالنا هذا.

مراحل أعراض الإصابة بالصداع:

المرحلة الأولي وهي الأعراض الأولية:

وهي مرحلة ما قبل ظهور الأعراض الرئيسية للصداع النصفي، وتظهر فيها بعض الأعراض على جسم الإنسان ومنها:

  • النشاط الزائد
  • الإحساس بالإحباط
  • الإمساك
  • خشونة في الرقبة
  • الرغبة الملحة في تناول الطعام
  • التثاؤب بشكل مبالغ فيه

المرحلة الثانية وهي أعراض الآورا:

هذه الاعراض تظهر دائماً أثناء الإصابة بنوبات الصداع النصفي وهي عبارة عن الاعراض الخاصة بالجهاز العصبي، ومنها:

  • رؤية المريض لومضات ضوئية وإشعاعات أمام عينيه.
  • فقدان البصر اللحظي لبضع دقائق.
  • الشعور بوخز في جميع أطراف جسمه.
  • شعور المريض بصعوبة في التحدث والتواصل مع الآخرين.
  • شعور المريض في حالات نادرة بعدم القدرة على تحريك أطرافه.

المرحلة الثالثة وهي اعراض النوبة:

وهي المرحلة التي يواجه المريض فيها ذروة أعراض الصداع النصفي والتي تزداد سوءاً إذا ما تناول المريض الأدوية العلاجية المناسبة وذلك من خلال زيادة عدد نوبات الصداع النصفي، وتتمثل في:

  • شعور المريض بالصداع الشديد في جانب واحد من الرأس أو في كلا الجانبين.
  • شعور المريض بحساسيته للضوء.
  • عدم وضوح الرؤية لدى المريض.
  • شعور المريض بالغثيان والرغبة في التقيؤ.

المرحلة الرابعة وهي أعراض ما بعد النوبة:

وهي تعد الاعراض النهائية لآلام الصداع النصفي والتي تكون ناتجة عن أعراض النوبة التي تعرض لها المريض، ومنها:

  • شعور المريض بالإرهاق واستنزاف طاقته الجسدية.
  • شعور المريض بالسعادة الزائدة في بعض الحالات وهو ما يثير تعجب الآخرين من حوله.

متى يصبح الصداع النصفي أمراً خطيراً؟

يمكننا أن نصف نوبات الصداع النصفي بالنوبات الخطيرة إذا ما ظهرت بعض الأعراض التي تستوجب علينا الذهاب إلى الطبيب المختص واستشارته بل وفي بعض الاحيان تستوجب علينا الذهاب إلى غرفة الطوارئ علي الفور، ومن بينها ما يلي:

  • شعور المريض بآلام مفاجئة في منطقة الرأس تشبه الضربة الحادة أو سرعة الرعد، وهو ما يعد مؤشر على حدوث مشكلة ا خطيرة يستوجب من خلالها مراجعة الطبيب المختص.
  • شعور المريض بآلام شديدة في منطقة الرأس بعد تعرضه لضربة ما أو جرح في الرأس، وبالأخص إذا ما كانت هذه الآلام تزداد في حدتها مع مرور الوقت.
  • شعور المريض بآلام الصداع الشديدة بالإضافة إلى ارتفاع في درجات حرارة الجسم مع حدوث تصلب في الرقبة وآلام في المفاصل مع حدوث اضطرابات في التركيز وعدم وضوح الرؤية.
  • تعرض المريض لنوبات من التشنجات مع الشعور بخذلان الإحساس.
  • شعور المريض بعدم القدرة على الكلام.
  • شعور المريض بصداع مزمن لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر وتزداد بالأخص عند تعرض المريض للسعال او بذل مجهود ما.
  • إذا كان سن المريض يتجاوز الخمسين وقد شعر بآلام مفاجئة في الرأس بدون اي مقدمات فعليه باستشارة الطبيب على الفور والسير في طريق العلاج.
اشتركي مجاناً بنشرة أنا لوزا لتصلك مختاراتنا المميزة على بريدك
اشتركي مجاناً بنشرة أنا لوزا لتصلك مختاراتنا المميزة على بريدك
استكشفي عالم الأزياء والمشاهير واللايف ستايل أولاً بأول !

التعليقات متوقفه

هذا الموقع يستخدم ملفات كوكيز لتعزيز تجربتك وزيارتك لموقعنا موافق المزيد